لايك

متابعة المدونة



تابعني




بسسسم آلله آلرحمن آلرحيم

\

صبآإحكم / مسسآإئكم ~ ورد وسسكر

[ سبحآن آلله وبحمده ’ سبحآن آلله آلعظيم ]

أول شي بقول ( ملاحظه مهمه جداً جداً جداً ) [ ما أحلل ولأ أبيح أي احد ياخذ شي من مدونتي وينسبها لنفسه او لشخص آخر ,
يعني آللي بينقل شي منه بس أبيه يكتب تحت الموضوع :
منقول من مدونة أنثى يعشقها الإبداع
حتى المنتديات اللي أحط بها تدويناتي ما أبيح ان يتم نقلها بدون ذكر المصدر ]



بالنسبه للي مآوده يعلق او ماله خلق يكتب كومنت ..
يعمل لي لايك ع الفيس بوك ( يكفيني )












هذا موضوع خاص لـ زوار مدونتي فقط تفضلو هنا











~






اللي حاب إنه يحفظ اي درس أو اي صفحة موجودة بالمدونة للكمبيوتر
بكل سهولة يدخل الموضوع المراد حفظه ويضغط هنا على (Save page as PDF)



تأثرت منهم كثير [ خنقتني العبرة لما كنت اسمعهم ] ,

Like  
السلام عليكم ورحمه الله وبركآته



..




الحكاية الأولى : كنت بالصف الثاني او الثالث متوسط ما اذكر بالتحديد [ لأن صحباتي كانو هم نفسهم خخخخخخخ ]
 فـ باخر السنه كانت فيه حفله .. وكان في فصلنا بنت اسمها ضحى
جاتنا ابلة وقالت من تشاركنا بالحفل بأنشوده او مقال او اي شي .. وهي رفعت يدها وقالت انا عندي انشوده
وقالت الابلة طيب سمعينا .. انا في بالي ان اللي تنشد وتقوم هي جريئه ههههههآي .. فديت البراءه ياعالم
المهم .. قامت البنت وجلست تقول

رأيتُــهُ مُطرقاً يبكي فأبكاني .. وهاج من قلبي المكلومِ أشجاني

في زهرةِ العُمـرِ إلا أن دهرك لا .. يرعى الشيوخ ولا يرثى لصبياني

بكى فكادت لهُ نفسي تذوبُ أسى .. كأن راميَهُ بالسهم أصماني

دنوت منه أُحاكيه وأسألهُ .. عـلّي أُواسي جراح المثقل العاني

سألتُ ما أسُمك قال اسمي يدل على .. معنى غريبٍ على مثلي أنا هاني

حكى الغُلام كأن الله يُلهِمُــهُ .. إلهام يحيي صبياً أو سليمان

إن شِأت يا عمُ فأسمع قصةً عجباً .. وإن تكن عُرِفت للقاصي والداني

يا عَمُ إني غُصنٌ لا حياة له .. قُطِعّتُ بِالغـدرِ عن أصلي وسيقاني

فقدتُ روحي أُمي والحبيبَ أبي .. فقدتُ أهلي وأرحامي وجيراني

مسحتُ دمعَ الفتى البَاكي وقُلتُ لهُ .. سَمِعتُ منكَ فخُذ فكري ووِجداني

بُني جُرحك في قلبي يسيلُ دماً .. فارحم صِباك فما أشجاك أشجاني

لا تأسى أن عشت بعد الأهل مُنفرداً .. فكُلنا لك ذاك الوالدُ الحاني

وكُل أزواجُنا أُمٌ بها شغفٌ .. لتفديك بروحٍ قبل جُثماني

تهلل الناشئ الباكي وقـال .. أجل يا عمُ إني في أهلي وأوطاني

يا عمُ أحييت من عزمي ومن ثقتي .. هـبني يميناً أُقبِِلــها بِشكِراني

أُمي فلسطين لا تأسي ولا تهني .. إنا سنفديك من شيب وشُباني

..

وآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآو
وربي تجنن بمعنى الكلممممممممممممممة .. أتقشعر جسمي .. للحين أتذكر الاحساس اللي جاني ولا عمري نسيته
ومن بعدها صرت احب اسمع هالأنشوده ..

هآذي هي الأنشوده ,






/




الحكايه الثآنيه : كنت أتفرج التلفزين .. وجلست اقلب بـ القنوات .. ولفتني فديو كليب .. الولد يبوس راس امه بالمستشفى
وقفت عند هالقناه .. وتابعت الفديو والأنشوده كانت روووووعه
وربي اول مره سمعتها دمعت عيني وحسيت برجفه فـ قلبي .. وخصوصا ان الفديو كليب مؤثر

..

لسوف أعود يا أمي
أقبّل رأسك الزاكي
أبتّك كل أشواقي
وأرشف عطر يمناك
أمرغ في ثرى قدميك
خدي حين ألقاك
أروي الترب من دمعي
سرورا في محياك

فكم أسهرت من ليل
لأرقد ملأ أجفاني
وكم أظمأت من جوف
لترويني بتحناني
ويوم مرضت لا أنسى
دموعا منك كالمطر
وعينا منك ساهرة
تخاف علي من خطر
ويوم وداعنا فجرا
وما أقساه من فجر
يحار القول في وصف الذي
لاقيت من هجري
وقلت مقولة لا زلــت
مدّكرا بها دهري
محال أن ترى صدرا
أحن عليك من صدري

ببرك يا منى عمري
إله الكون أوصاني
رضاؤك سر توفيقي
وحبك ومض إيماني
وصدق دعائك انفرجت
به كربي وأحزاني
ودادك لا يشاطرني
به أحد من البشر
فأنت النبض في قلبي
وأنت النور في بصري
وأنت اللحن في شفتي
بوجهك ينجلي كدري
إليك أعود يا أمي
غدا أرتاح من سفري
ويبدأ عهدي الثاني
ويزهو الغصن بالزهر


لسوف أعود يا أمي
أقبّل رأسك الزاكي
أبتّك كل أشواقي
وأرشف عطر يمناك
أمرغ في ثرى قدميك
خدي حين ألقاك
أروي الترب من دمعي
سرورا في محياك
..


وهذا هو الفديو والأنشوده ..







/




الحكايه الثالثه : تقريبا قبل 2 او 3 سنوات .. كنت برضو اقلب .. بس كنت اقلب باللاب توب خخخخخخخخخخخ
المهم .. كان فيه مجلد فيه مقااطع كثيره .. والاقي مقطع اسمه [ فرشي التراب ريميكس]
شغلته واسمع هالكلمات



فرشي التراب يضمني وهو غطائي
حولي الرمال تلفني بل من ورائي
واللحد يحكي ظلمة فيها ابتلائي
والنور خطّ كتابه انسي لقائي

والأهل أين حنانهم باعوا وفائي
والصحب أين جموعهم تركوا إخائي
والمال أين هناءه صار ورائي
والإسم أين بريقه بين الثنائي
هذي نهاية حالي،فرشي التراب

والحب ودّع شوقه وبكى رثائي
والدمع جفّ مسيره بعد البكائي
والكون ضاق بوسعه ضاقت فضائي
فاللحد صار بجثتي أرضي سمائي
هذي نهاية حالي ،فرشي التراب


والخوف يملأ غربتي والحزن دائي
أرجو الثبات وأنه قسما دوائي
والرب أدعو مخلصا أنت رجائي
أبغى آلهي جنة فيها هنائي


..

آآآآآآآآآآآآآآآآلله مررررررره عجبني .. وظليت فترررررره وانا اشغلهاااااااا واسسسمعهاااااااااا
واااالله أثرررت فيني كثير ..

هاذي هي الانشوده ..





/



الحكايه الرابعه :  صراحه ماذكر وين سمعت هالأنشوده


..

القلب يحزن والمدامع غزيره... في جوفي ناراً من لهبها تباكيــت
والدارظلما كانت امي تنيره..... يايمه وينك من دونك خلا البيت
قلبي تفطر على الفرقا المريره..... آمنـــت بالله وبقدره تـراضيــت
الموت حقاً وكلاً له مصيره ..... وموت النبي قبلك يايمه تعـزيــت
وهذا جلا لك وريحك في عبيره..... كل يوم اشمه واذا شفته تهنيت
صوتك يا يمه يا محلا أثيره ..... وحنــانك يايمه يخليـني تدفــيت
يا يمه من هو أجيله استشيره..... يعدلني اذا شفته الصواب وتنحيت
يوم كنتي عندي وكأني أمير ديره..... كلاً يناديني يقولي تغليت
يوم رحتي يمه وكأني في جزيره.....وحيداً فيها وعن الناس تواريت
واجيها و يخفا وقت الظهيره..... محداً سأل عني يقول تغديت
وأبيت ليلي وعيوني سهيره..... وكم اليالي دايماً ما تعشيت
ظروفاً يا يمه تواجهني عسيره..... الشكوى لله بظروفي تعنيت
يا كم تعلمت من معاني غزيره ..... يا منهل التعليم منك تربيت
كم قصةً قلت للماضي نسيره..... ولا جيت عندك سواليفك تسليت
آه يايمه من نظرات الأخيره ..... مليــت كفــي تراباً ثم حثيــت
أبشري يا يمه بدعواتاً كثيره ..... كل ما ذكرتك وللرحمن صليت

..


بس من جد حمدت ربي ان امي معنا .. وتقطع قلبي للي امهاتهم متوفين .. وكيف حالهم بـ مثل هالأنشوده
.. والله اعجبتني حيل هالأنشششوده ..

آللهم لآتحرمنا من والدينا واحفظهم لنا يارب العالمين ,


هاذي هي الأنشوده







..

أشوفكم ع خير ^_^

هناك تعليق واحد :

  1. مشكورة الله يعطيكي العافيه على الاناشيد الحلوة
    ننتظر ابداعاتك وقصصك ٠٠

    ردحذف

اذا سمحت :
شاركنا بـ رأيك وردك "اسأل او أشكر " أثبت وجودك .. لاتقرأ وترحل ..!
ولكن تذكر قول الله تعالى : ( مايلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد )
وأنتبه ثم أنتبه : ان تضع تعليق يبث روابط إعلانيه لأنها سسستحذف فووراً ..

عندك سؤال او تبي تعبر عن رأيك من هنا